كيف تساعد أطفالك على التفكير كالعلماء؟

28 أبريل , 2018

يساعد العلم في الإجابة على الأسئلة التي يقوم الأطفال بإطلاقها طوال الوقت، مثل “لماذا السماء زرقاء؟” أو “من أين تأتي النجوم؟”. لذا يعد إحدى الوسائل المذهلة التي يمكن من خلالها إشباع فضول الأطفال وتعليمهم بشكل أكبر عن الحياة، كما يخبرهم بكيفية عمل الأشياء من حولنا مما يعزز وعيهم، الذي ينعكس بدوره على تطوير قدرات حل المشاكل واتخاذ القرارات.

 

إذاً، لا تتردد في تعليم أطفالك أن يفكروا بطريقة علمية إن أردت لهم حياه أفضل في المستقبل، ويمكنك أن تقوم بذلك من خلال الخطوات التالية:

 

جمع الملاحظات

تشجيع أطفالك على جمع الملاحظات من خلال فحص ودراسة العالم من حولهم يُعد الخطوة الأولى للتفكير بشكل علمي. على سبيل المثال يمكنك أن تخرج معهم إلى الفناء الخلفي الخاص بك أو بإحدى الحدائق ومساعدتهم على ملاحظة ما يجري حولهم، وإعطائهم المعرفة التي يحتاجونها للبحث عن حلول محتملة للمشاكل التي قد يواجهونها.

دراسة ومراقبة الكائنات، والعقارات، وباقي تفاعلات العالم من حولهم، تُعتبر اللبنة الأولى والهامة في تعليم الأطفال كي يفكروا مثل العلماء. وكلما كانوا أفضل في المراقبة، ومقارنة الاختلافات في العلم كانوا أشد رغبة في البحث.

 

اسأل الأسئلة

دائمًا ما يسأل العلماء أطنانًا من الأسئلة، وكذلك الأطفال! لذا فالأمر يأتي بشكل طبيعي عندهم، لكن بدلاً من أن تجيب جميع تلك الأسئلة، قم بإضافة أسئلة من عندك ووجها إليهم. حينها سوف تشعل رغبة البحث بداخلهم كي يولدوا الحلول، وخصوصًا بالنسبة للأسئلة التي تبدأ بـ “لماذا”، و”كيف”. وتذكر دائمًا أن إعطاء الأطفال فرصة البحث عن أجوبة أفضل بمئات المرات من إعطائهم تلك الأجوبة بشكل مباشر.

 

اطلق التوقعات

إضافة بعض التوقعات تجاه الأسئلة التي يقوم أطفالك بإطلاقها سوف يساعدهم على فهم السبب والنتيجة، وذلك سوف يسمح لهم باستخدام ما يعرفون بالفعل لتخمين ما سيحدث ومن ثم اختبار ما إذا كانوا على حق. وكي تساعدهم بذلك، عليك أن تكون دليلًا بدلاً من أن تكون خبير.

اعلم جيدًا أن إعطاء الإجابات بشكل مباشر شيء مغرٍ جدًا، لكن من المهم لأطفالك أن تكون مرشد لهم من خلال المساعدة توجيههم للطريق الصحيح، وجعلهم يطلقون العنان لقدراتهم حينها.

 

إجراء التجارب

إعطاء الأطفال فرصة اكتشاف إجاباتهم بأنفسهم، والسماح لهم أن يتنبؤوا بالنتائج، يُعد أحد أفضل ما يمكنك فعله لهم كي يفكروا بشكل علمي. فالتجارب تعطي الأطفال قدرة كبيرة على التعلم الذاتي واكتشاف المعلومات بأنفسهم، بدلاً من الاعتماد على أحد آخر. وهذا يبني الثقة والتفاهم والعمق، كما يطور مهارات التفكير والتحليل لديهم .

 

ساعدهم في جمع النتائج

قام طفلك بالتساؤل عن أمر مجهول لا يعرفه، ومن ثم أجرى بعض البحث، كي ينتقل بعده إلى إطلاق التنبؤات التي قام باختبارها في النهاية من خلال التجربة. الآن، جاءت خطوة تسجيل الاستنتاجات التي تعلمها خلال رحلته السابقة، بهدف تحليلها والتأكد من صحتها وهو ما سينمي عنده مهارات التفكير النقدي.

 

كن نموذجًا يُحتذى به

إذا كنت متحمسًا للعلوم، فلا بد أن يصبح أطفالك كذلك. لذا من الآن وصاعدًا سيتوجب عليك أن توطد علاقتك بالمنطق والعلم إن أردت لأطفالك أن يفعلوا ذلك أيضًا.

 

علمهم عن مسارات الوظائف العلمية

وظائف العلوم والتكنولوجيا والهندسة تنمو تقريبًا في الفترة الأخيرة بمعدل ضعف الوظائف الأخرى. وبذلك تحتوي تلك المجالات على فرص عظيمة يمكن أن يحظى بها أطفالك في المستقبل، فقط إن فهموا من البداية كيف يطبقون ما يقومون بتعلمه. ويمكنك مساعدتهم بذلك من خلال تعليمهم خارج المدرسة بالمراكز المتخصصة بالأمر، وهو ما سيفيدهم بشكل كبير، خصوصًا إن كان منذ نعومة أظافرهم.

 

 

المصادر:

http://home-school-coach.com/5-ways-child-scientist/

https://www.coffeecupsandcrayons.com/teach-kids-think-like-scientists/

http://www.pbs.org/parents/expert-tips-advice/2017/09/help-child-think-like-scientist/

https://www.brighthorizons.com/family-resources/e-family-news/2014-developing-critical-thinking-skills-in-children

http://www.schoolatoz.nsw.edu.au/homework-and-study/other-subjects-and-projects/science/why-science-is-important-in-young-kids-lives

https://www.edutopia.org/blog/how-to-teach-students-to-think-like-scientists

 



شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

أضف تعليقك