المحاضن التعليمية المتخصصة

6 ديسمبر , 2015

في صالون زدني الثقافي التاسع في 5-12-2015م، قدمت السيدة أروى التل مديرة الشبكة ومؤسِّستها، بديلًا حقيقيًا وعمليًا للمدارس التقليدية، كعرض أول قابل للنقاش والتداول سعيًا منها للتغير في عالم التعليم بما يتناسب مع التطورات المتسارعة في عصرنا الحالي، اسمته :” المحاضن التعليمية المتخصصة” وفي هذا العرض الأُسس التي تقوم عليها تلك المحاضن وهيكليتها وطبيعتها كبديل حقيقي للتعليم التقليدي الموروث.

للإطلاع أو لتحميل “المحاضن التعليمية المتخصصة” أنقر هنا

اطلع على نظرية المحاضن التعليمية المتخصصة التي قدمت في صالون زدني الثقافي التاسع في الأردن والذي حمل عنوان “صالون زدني التاسع ” اللاءات الثلاث، وبدائل التعليم التقليدي”:

شاهد حلقة برنامج “دنيا يادنيا” مع المشرف العام على شبكة زدني الأستاذة أروى التل، ومؤسسة مبادرة يوركا المهندسة أفنان علي:


 

ومن هذا المقال بدأت فكرة المحاضن تأخذ دورها في تفكير الكاتبة أروى التل حيث كان مقال اثنا عشر عامًا خارج صندوق الذاكرة…متخصصون لا موسوعيون بمثابة مراجعة للذات الفردية كنموذج في طريقة التعلم والإفادة مما تم تعلمه، ومن الوقت الذي تم هدره في الاثني عشر عامًا دون ما وعي مجتمعي أثر بضرورة الحال على الوعي الفردي بالذات.

أما في مقال “ثورة تعليمية “لا للمدارس التقليدية… نعم للمحاضن التعليمية المتخصصة”، كانت أول ترجمة عملية لفكرة المحاضن التعليمية المتخصصة، كتبت ونشرت في صحيفة القدس العربي بتاريخ.



شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

أضف تعليقك