تصنيف أفضل الجامعات الإفريقية

15 سبتمبر , 2015

اكتساح للجامعات الجنوب إفريقية، هذا ما يمكن للقارئ أن يستنتجه بعد أن يطلع على تقرير أفضل 30 جامعة إفريقية، الذي نشرته صحيفة “تايمز” البريطانية، حيث تمكنت 11 جامعة من مناطق جنوب إفريقيا من التمركز بين أفضل 30 جامعة بالقارة السمراء، ضمنها ست من أصل عشرة الأوائل.

إحتلت جامعة  CAPE TOWN الجنوب إفريقية الرتبة الأولى في التصنيف القاري، كما احتلت جامعة WITWATERSRAND من نفس البلد الرتبة الثانية، فيما عادت الرتبة الثالثة لجامعة MAKERERE الأوغندية.

باقي الجامعات الجنوب الإفريقية، احتلت جامعة STELLENBOSH الرتبة الرابعة، تلتها جامعة KWAZULU-NATAL في الرتبة الخامسة، ثم جامعة WESTEM CAPE الرتبة السابعة، وجامعة JOHANNESBURG الرتبة التاسعة، إلى جانب احتلال جامعة PRETORIA للرتبة الحادية عشر، كما كان من نصيب جامعة SOUTH AFRICA الرتبة الثالثة عشر، وجامعة RHODES الرتبة السابعة عشر، تلتها على التوالي جامعة FREE STATE وجامعة NORTH-WEST في الرتبتين الثامنة عشر والتاسعة عشر، وفي الأخير احتلت جامعة NELSON MANDELA METROPOLITAN الرتبة الرابعة والعشرون، كآخر جامعة جنوب إفريقية.

أما الجامعات العربية، فقد سجلت حضورًا متوسطًا أمام هذا الزحف الجنوب إفريقي، حيث مثلت مصر بست جامعات، أولها جامعة “قناة السويس” في الرتبة الرابعة عشر، ثم “الجامعة الأمريكية بالقاهرة” في الرتبة الثالثة والعشرون، تلتها على التوالي جامعة “جنوب الوادي”، جامعة “الإسكندرية”، وجامعة “أسيوط” في الرتب الخامسة والعشرون والسادسة والعشرون والسابعة والعشرون، فيما صنفت جامعة “المنيا” في الرتبة الثلاثون.      

أما المغرب فقد صنف بثلاث جامعات، احتلت فيها جامعة “القاضي عياض” بمراكش الرتبة العاشرة، والأولى بين الجامعات العربية بالقارة، ثم جامعة “الحسن الثاني” بالدار البيضاء في الرتبة الخامسة عشر، وفي الأخير احتلت جامعة “محمد الخامس أكدال” بالعاصمة الرباط الرتبة الثانية والعشرون.

نفس العدد مثلت به تونس، حيث صنفت أول جامعة تونسية في الرتبة العشرون، وهي جامعة “تونس”، تلتها “المدرسة الوطنية للمهندسين بصفاقس” في الرتبة الحادية والعشرون، وأخيرًا جامعة “صفاقس” في الرتبة الثامنة والعشرون.

من جهة ثانية، مثلت باقي الجامعات كل من دولة نيجيريا، كينيا، غانا، إثيوبيا، والكامرون، إذ احتلت جامعة PORT HARCOURT النيجيرية الرتبة السادسة، وجامعة NAIROBI الرتبة الثامنة، إلى جانب جامعة GHANA في الرتبة الثانية عشر، فيما حصلت جامعة ADDIS ABABA الإثيوبية الرتبة السادسة عشر، وكانت الرتبة ما قبل الأخيرة في التصنيف الثلاثيني من نصيب جامعة YAOUNDE 1 الكاميرونية.

وعن معيار هذا التصنيف، أشارت صحيفة “تايمز” البريطانية إلى أنه تم الاعتماد على ما نشرته الجامعات من أوراق بحثية، حددت في ما لا يقل عن 500 ورقة بحثية خلال الخمس السنوات الماضية، ومع لا يقل عن 50 ورقة بحث سنويًا.

هذا وقد سجل التقرير غياب الجامعات الجزائرية والليبية والموريتانية عن التصنيف.



شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

أضف تعليقك