طرد محاضر إسرائيلي من الجامعة الأردنية

14 مارس , 2012

  قامت الجامعة الأردنية بطرد المحاضر الإسرائيلي جدعون أنهولت الذي كان من المقرر أن يلقي محاضرة في المؤثمر الطبي الذي نظمته الجامعة الأردنية بمشاركة العديد من الأكاديميين، وذلك إثر اعتصام حاشد نظمه طلاب الجامعة أمام مجمع القاعات الطبية، رفضا للتطبيع مع الكيان الصهيوني بأي شكل من الأشكال، ومحاصرته من كل نواحي الحياة، مستشهدين بإحدى وصايا الدكتور خالد الكركي -رئيس الجامعة الأردنية – قبل مغادرته الجامعة والتي تقول: "وأستأذِنكم في هذا السياق أن أدعوَكم، طلبة وأساتذة، ومن موقعي كأستاذ في الجامعة أوّلا وأخيرا—أن أدعوكم جميعاً إلى الانضمام إلى الحملة العالميّة لمقاطعة دولة الاحتلال الإسرائيليّ أكاديميّا. فجرائم هذا الكيان الصهيونيّ الحقير في حقّ أشقائنا، من احتلال وقتل واضطهاد وتهجير أوضح من أن تحتاج إلى الشرح. وإنّ أي شكل من أشكال العلاقات "الطبيعيّة" مع دولة الاحتلال، في ظلّ أيّ إدارة من إدارات الجامعة، لا ينسجم مع التزامنا الأخلاقيّ كأكاديميّين مسؤوليين أمام ضمائرنا عن مواقفنا، إذ إنّ المعرفة النظريّة وحدها لا تشكّل، ولا ينبغي لها، جلّ رسالتنا الأكاديميّة". وقد صرح الدكتور الإسرائيلي جدعون أنهولت إثر طرده " أنه من غير المعقول أن يسمح الأردن لمجموعة من الأصوليين السيطرة على المملكة" وقال لصيفة يديعوت أحرنوت الإسرائيلية: " إن الطلاب بدأوا بتوزيع نشرات تندد بمشاركة المحتلين الاسرائيليين في المؤتمر، وطالبوا بوضع حد لذلك، وتابع قائلا ان الاجواء اصبحت مشحونة، وفي نهاية المطاف اضطر الحراس .إلى تهريبه من بوابة خلفية"   



شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

التعليقات 3 تعليقات

Rahaf Shama
Rahaf Shama منذ 6 سنوات

بلد وجامعة فيها هكذا شباب مؤمن بقضاياه .. لا يُخشى عليها !

رانيا علي الديداموني منذ 6 سنوات

تذكريني بما حدث في جامعة القاهرة من اعوام ففي ايام اتفاقيات الكويز والتطبيع الثاقي والاقتصادي مع اسرائيل حمل الطلاب الاعلام الفلسطينية و الكوفيات وحاصروا المعرض ورددوا هتافات تطالب برحيل الصهاينة والغاء التطبيع ونصرة فلسطين وكانت النتيجة انه تم القاء القبض علي الطلبة والاقئهم في السجون مده عشرة ايام هي مدة اقامة المعرض ولم يفرج هعنهم الا بعض انتهاء المعرض

Noor Islem
Noor Islem منذ 6 سنوات

“إلى تهريبه من بوابة خلفية”
فرحة بهذه العبارة انا :))

أضف تعليقك