طريقة البومودورو.. ربما هي الحل لمشكلتك مع الوقت!

19 مارس , 2018

يقف الوقت عدوًا لأغلب الناس، أغلبنا لا يستطيع تنظيم وقته لإنجاز مهماته سواء مذاكرة أو عمل أو نشاط ما في وقت مناسب: إما ينتهي من مهمة بسيطة في مدة طويلة بإسراف أو يقلع عنها سريعًا. كم مرة وصلت لليلة الامتحان وما زال وراءك كم كبير من المنهج؟ أو كم مرة وجدت الوقت يجري منك وقد قضيت يومك كله في مذاكرة بضع الصفحات ولم يتبق أي وقت للراحة أو للخروج أو للعائلة؟

 

كل هذه المشاكل كانت تواجه الطالب الإيطالي فرانشيسكو سيريلو في أواخر الثمانينيات، مما ألجأه إلى قضاء جزء من وقته في إيجاد طريقة عملية لتنظيم وقته بفاعلية. ومن هنا توصل للطريقة الشهيرة: طريقة البومودورو(Pomodoro Technique). بالطبع ليس هناك أي صلة بين الطماطم- بومودورو كلمة إيطالية للطماطم- والوقت، ولكنه سماها بهذا الإسم ببساطة لأن مؤقته كان على شكل طماطم!

 

فكرة البومودرو ببساطة هي تنظيم الوقت بشكل يفرق تمامًا بين وقت العمل ووقت الراحة، بمعنى أنك تركز فقط في وقت العمل على المهمة التي عليك إنجازها وتقضي على أي شيء يشتت انتباهك كإشعارات هاتفك أو صوت التلفاز، وأيضًا تحصل على الراحة الكافية التي تشحنك لإكمال المهمة الحالية أو المهام القادمة بكفاءة.

 

تنفيذ طريقة البومودورو:

 

تتألف البومودورو الواحدة من 25 دقيقة للعمل يليها راحة لمدة 3-5 دقائق. إذا كنت ستذاكر مثلًا، ستضط مؤقت هاتفك أو أي مؤقت على 25 دقيقة وتحاول وضع كل تفكيرك في المذاكرة وتجنب أي شيء قد يشتتك إلى أن تنتهي الـ 25 دقيقة، هنا نقول أنك أنهيت بومودورو. الآن أمامك بضع دقائق للراحة، والتي عليك أن تستغلها حرفيًّا في الراحة فقط. تجنب أي مجهود ذهني. تجنب التفكير فيما فعلت في البومودرو السابقة. فقط أرح عقلك. بعد انتهاء المدة المسموحة – 3-5 دقائق – يحين وقت العودة لإكمال المذاكرة وتبدأ بومودورو جديدة. بعد أربع بومودورات خذ فترة راحة أكبر: 15-30 دقيقة.

 

في مدة البومودورو حاول جعل كل تركيزك في المذاكرة فقط، لا تبدأ مواضيع جانبية مثلًا مع صديقك أو تتصفح على فيسبوك. المهمة هنا هي إنجاز ما بيدك في أقصر وقت ممكن وبكفاءة عالية، لذا اقض على كل ما يبطئك ويشتت تركيزك.

 

وقت الراحة هي الفترة التي تستعيد فيها طاقتك للبومودرات القادمة، لذا تجنب أي مجهود ذهني آخر. استغلها مثلًا في القيام ببعض الحركات الرياضية أو في الحديث الرفاهي مع من حولك. وفي الراحة الكبيرة بعد الأربع بومودورات يمكنك مثلًا احتساء بعض القهوة أو الذهاب لتمشية صغيرة، افعل ما ترغب فيه طالما لا يحتاج مجهودًا ذهني وسيمكنك من استكمال العمل بعد انتهاء الراحة.

 

كي تنظم وقتك بفاعلية أكبر، اكتب المهام التي ستقوم بها في بداية اليوم أو في نهاية اليوم السابق، واكتب أيضًا رقم تقديري لعدد البومودورات لكل مهمة، مع مراعاة أنه إذا كانت مهمة معقدة وتحتاج أكثر من 5-7 بومودورات فعليك كسرها لمهمتين أو أكثر، مثلًا بدلًا من حساب “مذاكرة درس رياضيات” كمهمة واحدة، اعتبر “قراءة شرح الكتاب” مهمة و”حل المسائل” مهمة أخرى. إذا تذكرت مهمة أخرى في وسط اليوم أو ظهرت لك مهمة عاجلة فاكتبها أيضًا في القائمة وقرر هل ستفعلها بالإضافة إلى المهام المنوي عليها أم ستؤجل بعض المهام. الموضوع يعتمد تمامًا على أولوياتك.

 

بالإضافة إلى قائمة المهام، قم بعمل قائمة أخرى لتدوين عدد البومودورات الفعلية التي أنجزتها. ضع × بجانب المهمة التي تعمل عليها لتوضح أنك أنجزت بومودورو، ومع كل بومودورو ضع × أخرى. للقضاء على التشتت، كلما تتذكر شيئًا عاجلًا ضع ‘ بجانب المهمة وأعد تركيزك سريعًا إلى ما تفعله. مثلًا إذا تذكرت أن عليك الاتصال بصديقك لتخبره باجتماع الغد أو أردت البحث على الإنترنت على طريقة عمل البشاميل، اكتب علامة على الورقة وعد سريعًا للمهمة الأساسية وفي نهاية البومودورو فكر في الوقت المناسب الذي ستقوم فيه بهذه المهام وضعهم في قائمة المهام.

 

في نهاية اليوم لاحظ العدد الفعلي للبومودورات التي احتجتها والعدد الذي توقعته في البداية وحاول تقليل الفرق في المرات القادمة. كلما كانت توقعاتك للوقت المطلوب أفضل كلما كان إحساسك بالوقت أفضل. لاحظ أيضًا الصعوبات التي واجهتها في التركيز وفكر في كيفية تقليلها في المرات القادمة. مثلًا إذا كان صوت الإشعارات في هاتفك يشتتك اجعله صامتًا في فترة البومودورات. مع تراكم الإحصائيات التي تسجلها يوميًّا ستلاحظ تحسنك في استهلاك الوقت وستجد حلولًا أفضل للتحسن.

 

المهم أن تكون الطريقة التي تسجل بها إحصائياتك – سواء بالورقة والقلم أو على برنامج- سهلة كفاية بحيث لا تجد صعوبة في تدوينها بشكل يومي. ما تحتاجه هو سهولة في تصفح الإحصائيات السابقة وسهولة في التدوين والتعديل.

 

قواعد البومودورو:

– تتكون البومودور الواحدة من 25 دقيقة + 3-5 دقائق راحة.

– خذ راحة 15-30 دقيقة بعد كل 4 بومودورات، لا تزيد عن 30 دقيقة حتى لا تخرج عن جو التركيز وتميل لقضاء بعض وقت الفراغ.

– البومودورو لا تقسم، لا يوجد نصف أو ربع بومودورو.

– إذا بدأت البومودورو، يجب أن تنهيها.

– إذا انقطعت البومودرو لأي سبب – بمعنى أنك لم تتحكم في الانقطاع واضطررت لترك العمل أو ببساطة قررت تأجيل العمل- لا تحسب ولا كأنها بدأت.

– إذا انتهيت من المهمة قبل وقت انتهاء البومودورو، راجع ما قمت بفعله وحسن فيه.

– حاول دائمًا حماية البومودرو، حاول الرد سريعًا على من قطعك وأجل الموضوع لوقت اخر.

– إذا احتاجت مهمة واحدة أكثر من 5-7 بومودورات، قسمها.

– المهمات المعقدة تقسم لأكثر من مهمة.

– إذا احتاجت مهمة أقل من بومودورو واحدة، أضف إليها مهمات أخرى إلى أن يكملوا بومودورو كاملة.

لاحظ أنك المسؤول الأول والوحيد عن هذه الطريقة، بمعنى أنه يمكنك التعديل عليها كما شئت، لكن حافظ على الشكل الأساسي لها في البداية على الأقل ومع مرور الوقت فكر إذا كنت تحتاج لتغيير حقًّا. مثلًا بعض الناس يجعلون مدة البومودرو 20، 30، أو حتى 40 دقيقة.

لاحظ أيضًا أن هذا النظام لا يعني أنه يجب أن تنهي 4 بومودورات حتى تتمكن من أخذ راحة طويلة، وأن أكبر وقت راحة يمكن أن تأخذه هو نصف ساعة! الأمر يختلف حسب جدول يومك ومواعيد تناولك للطعام أو أي مواعيد أخرى، يمكنك مثلًا بدءًا من الثامنة صباحًا أن تقوم بثلاث بومودورات وفي التاسعة والنصف تأخذ راحة طويلة لأي سبب وتعود في الواحدة مساءً للقيام بخمس بومودورات. وقت الراحة سواء القصيرة (3- 5 دقائق) أو الكبيرة (15-30 دقيقة) هو فقط راحة من أجل إعادة شحن تركيزك وقدرتك على إنهاء المهام بكفاءة. أما وقت الفراغ هو الوقت الذي تقوم فيه بأعمال أخرى كالأعمال المنزلية أو مقابلة الأصدقاء أو حتى الجلوس على الكنبة.

 

إذن فيم يمكنك استخدام طريقة البومودورو؟

يمكنك استخدامها في أي عمل يحتاج تركيز وتريد إنجازه في أقل وقت كمهام وظيفتك أو مذاكرتك أو الكتابة أو تحضير العروض. ويمكنك أيضًا استخدامها في الأعمال الجماعية كتنظيم المشاريع والاجتماعات. مفتوح لك المجال أن تبدع في استخدامات أخرى لها. على سبيل المثال وليس الحصر، إذا كنت في امتحان مدته ساعتين، قسمه إلى أربع بومودورات إذا كان الوقت يسمح بذلك.

راعِ أيضًا ألا تستخدمها في كل ما تقوم به، ضع مساحة لعقلك للاستمتاع بما تفعل. مثلًا إذا كنت تقرأ رواية بهدف الاستمتاع بها فقط، استرخي في قراءتها ولا تستخدم البومودورو. الهدف من طريقة البومودورو هو إنجاز المهام الأساسية التي تطلب منك تركيز. وتذكر أن أحد أهدافك أساسًا هي إيجاد وقت للفراغ لتفعل أشياء أخرى تستمتع بها كالقراءة أو أي شيء آخر.

 

عادة يتقن الناس البومودورو في 7-20 يوم من تطبيقها باستمرار. بعدها يستطيع بعضهم الشعور بالـ 25 دقيقة أصلًا ومتى ستنتهي ويأخذون راحتهم بشكل أفضل. مع الوقت ستلاحظ أنت أيضًا تحسنك في استخدام البومودورو أو وفي تنظيم مهامك وإنجازها، وبالطبع ستكتسب حس أكثر بالوقت وكيفية استخدامه بكفاءة.

 

للمزيد عن طريقة البومودورو



شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

أضف تعليقك