كيف أتعلم اللغة التركية؟

30 أغسطس , 2016

تزداد نسبة الطلاب العرب كل سنة في تركيا كونها دولة متطورة وتحتل المرتبة 18 في البحث العلمي على صعيد دول العالم، إلى جانب عدد الجامعات الكبير الذي يغطي كل أنحاء البلاد نوعًا ما.

الدراسة في تركيا حسب استطلاع بسيط تخيّرك بين لغتين، فإما أن تدرس في جامعة تقوم بتدريسك باللغة الإنجليزية بالكامل، أو تدرسك باللغة التركية بالكامل، أو قد تجد منهاجًا مشتركًا في بعض الجامعات يتحتم عليك أن تدرسه (كالمنهاج التركي الذي يتطلب لغة إنجليزية جيدة لبعض المواد).

وإن كنت تنوي الدراسة باللغة الإنجليزية على اعتبار أنها اللغة الأكثر شيوعًا بين الطلاب العرب فهذا لا يعني حتمية عدم تعلمك للغة التركية، إذ إنك ستسكن ببلد نسبة كبيرة جدًا من سكانه لا يتكلمون الإنجليزية مما سيجعلك تقع في صعوبة مواجهتهم والتحدث معهم أو التفاهم معهم حول بأمور بسيطة في الحياة اليومية.

هنا سوف نستعرض وسائل يسيرة ستساعدك على تعلم اللغة أو بناء أجزاء بسيطة، مع العلم أن تعلم أي لغة لا يتم إلا بالمثابرة عليها واستخدامها.

يوتيوب

قنوات اليوتيوب:

يوتيوب هو موقع مثالي لتعلم أي مهارة على وجه الأرض، ويكاد يكون بمحتواه بمثابة جامعة أو مدرسة تعلمك كل ما تريد، لغات، مهارات، إصلاح شيء ما، منهاج معين..إلخ، تتوفر على اليوتيوب عدة محاولات تعليمية لابأس بها إلا أننا سنركز على اثنتين منها:

تركيا جنة الأرض:

لا يكاد يعيش شخص عربي في تركيا إلا ويعرف قناة “تركيا جنة الأرض”، وهو مشروع ثقافي تعليمي لنشر اللغة التركية مجانًا بدأ في شهر نيسان عام 2012، ووصل عدد مشاهدات القناة لـ 12 مليون و 400 ألف مشاهدة، بعدد مشتركين يبلغ حوالي 93 ألف مشترك، القناة تحتوي على شروحات تعليمية للغة التركية منذ الصفر وهي مقسمة على مستويات، بإمكانك كطالب جديد حديث الإقامة في تركيا الاستفادة منه، أو حتى إن كنت تخطط الدراسة في تركيا يمكنك الاستفادة منه مبكرًا قبل الخوض في أي دورات خاصة لتعليم اللغة.

Emessa Academy:

مشروع قناة يوتيوب تعليمية جديدة بدأها مؤخرًا عدة شباب سوريون ممن يقيمون في تركيا، ومن الملاحظ أن فيديوهاتهم التعليمية قصيرة وسهلة الفهم على المتلقي، من الممكن أن يتعلم منها أي شخص جديد على اللغة التركية.

أغاني

الأغاني والمسلسلات التركية المترجمة:

هنا تعلمك للغة قائم على عنصر الترفيه، ومع أن هذا العنصر لا يعول عليه بشكل أساسي، لكنني لاحظت العديد من الحالات العربية التي تعلمت كلمات تركيا فقط من مشاهدة المسلسلات والأغاني المترجمة، شخصيًا وكوني أعيش في تركيا، جربت الاستماع لعدد من الأغاني ذات اللحن المميز ولاحظت أنني بدأت أميز الكلمات بالرغم من صعوبة اتصالها مع بعضها كون الإدغام موجود باللغة التركية بكثرة، ومع مرور الوقت أصبحت أعود للأغنية ذاتها لكن بنسختها المترجمة، وقتها بدأت أتعلم كلمات لم يسبق لي أن تعلمتها في دورة ما أو من خلال الحياة اليومية.

يمكنك البحث باللغة العربية على يوتيوب عن مسلسلات أو أغانية تركية مع إضافة كلمة مترجم لعملية البحث وستحصل غالبًا على نتائج مُرضية.

الشعب التركي

الاختلاط بالمجتمع المحلي:

هذا العنصر يقوم بعد بناء قاعدة لغوية لا بأس بها (كالاعتماد على دورة خاصة وتقوية لغتك في المنزل باستخدام الأساليب السابق ذكرها)، ببساطة ومثلما ذكرت اللغة التركية يكثر بها الإدغام، لكن إن كنت مستمعًا جيد ستتعلم، وهذا هو حال الطفل عندما يتعلم اللغة من أهله عبر الإنصات والاستماع ثم يكبر ويتمرن ويدرس…إلخ، عند استماعك للأتراك من حولك في وسائل النقل العامة ستتعلم، أو عند الاستماع لأحاديثهم أثناء انتظار دورك في دائرة حكومية أيضًا ستتعلم، مع العلم بأنني لاحظت أنه من الصعب أن تتحدث مع شخص تركي بلغة مكسرة إذ سرعان ما سينفد صبره ويبدأ بالتململ منك (وأتصور أن هذا أمر موجود لدى كل الشعوب).

تطبيق بابل

تطبيقات الهاتف المحمول:

لا أعتمد كثيرًا على الهاتف المحمول في عمليات التعلم، سبق وأن حاولت الالتزام بتعلم اللغة الإنجليزية عن طريق دويلينجو لكنني لم أستمر، لكن مع تجربتي لتطبيق بابل بدأت أشعر بالاختلاف.

تطبيق بابل هو تطبيق وموقع إلكتروني لتعليم اللغات ويوجد به العديد من اللغات كالإسبانية والألمانية والسويدية، لدى تسجيلك بالتطبيق عليك تحديد لغتك الأم ثم سيقوم التطبيق بتعليمك اللغة الجديدة التي تود دراستها اعتمادًا على لغتك الأم، مع العلم بأنه عليك دفع مبلغ قدره 10$ ليقوم التطبيق بالسماح لك بتحميل العدد الذي تريده من الدورات ضمن التطبيق نفسه (الأمر يتوقف على ذاكرة هاتفك المحمول أو حاسبك اللوحي)، بعدها يقوم التطبيق بتعليمك الأساسيات منذ البداية ضمن وحدات منتظمة ومقسمة، واعتمادًا على السمع للكلمات وتهجئتها ثم كتابة أقسامها، كما يدخلك التطبيق في محادثة افتراضية عليك إكمال أجزائها وفق ما تعلمته ليصل بك في نهاية كل وحدة لعملية مراجعة شاملة لما تعلمته ضمن الوحدة، فعليًأ أنصح بهذا التطبيق ومبلغ 10$ في تركيا ليس بالمبلغ الكبير مقارنةً بمتطلبات الحياة العادية.

إقرأ أيضًا

4 خطوات أساسية لتعلم أي لغة أجنبية



شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

أضف تعليقك