للطلاب الجامعيين.. خطوات بسيطة لفهم الرواية باللغة الانجليزية

28 مايو , 2018

يرغب الكثير من طلاب اللغة الإنجليزية في مرحلتهم الجامعية، في معرفة الطرق التي تمكنهم من فهم واستيعاب كتب الأدب الإنجليزي المطروحة كمساقات ضمن تخصصهم الأكاديمي، وربما كانت معاناة هؤلاء الطلاب تتركز بشكل أكبر في فهم الرواية الإنجليزية لثراء أحداثها وعدم اقتصارها على النصوص والحوارات المقتضبة كما في الشعر والمسرح مثلا.

 

مجموعة من النقاط الهامة والتي عليك أخذها بعين الاعتبار نقدمها لك لفهم أوسع للكتب الروائية المطلوبة منك:

 

ابتعد عن المشتتات:

قد تتعدد الشخصيات وتفاصيل الأحداث داخل العمل الروائي، ما يلزمك أن تكون شديد التركيز خلال القراءة للتفاعل مع أحداث القصة والانتباه لخط سير كل شخصية حتى النهاية ولكافة المشاهد بشكل عام؛ لذا حاول تخصيص وقت لقراءة الرواية بعيدًا عن أي مشتتات خارجية كهاتفك المحمول أو الاستماع إلى الموسيقا أو الحديث مع من حولك.

 

لا تتوقف عند كل كلمة:

كنت أواجه وزملائي من الطلاب صعوبة عند وجود كلمات جديدة في الروايات المطلوب دراستها، فنتوقف لنترجمها ثم نعاود القراءة وما أن نصل للنهاية حتى يكون الكتاب قد تحول إلى معجم، ولم نفهم من الحبكة شيء، وقد نصحنا أحد الأساتذة بعدم الاكتراث بكل كلمة في النص، إذ يمكننا فعلًا استيعاب المغزى بتجاهل الكلمات الصعبة، وقد نضع مبدئيًا خطًا تحت الكلمات الجديدة لمعرفة معانيها بعيدًا عن القراءة التي تتطلب فهم النص.

 

اطرح بعض الأسئلة:

وضع بعض الأسئلة الأولية عن الشكل العام للرواية والإجابة عليها، سيساعدك على الاستمرار في القراءة ويعطيك صورة عن مدى فهمك الحالي. قم بطرح مثل هذه الأسئلة: 1- ماذا يريد البطل الرئيس؟

2-من راوي القصة؟

3- أين ومتى حدثت القصة؟

يمكنك الاستعانة بالملخصات الموجودة على ويكبيديا؛ لمزيد من الفائدة ولتكوين رؤية شاملة عن أحداث الرواية.

 

لخص فصول الكتاب:

بعد الانتهاء من كل فصل فكر بالأسئلة التالية: ما مسار الأحداث في الرواية حتى اللحظة؟ هل نوايا الشخصيات ظهرت لديك؟ هل العقدة الروائية في ذروتها؟ ما الحوار الذي أضاف للحدث؟ بعد تلخيص الأحداث الرئيسة في كل فصل ستنتهي ولديك خلاصة عن أهم ما ورد في القصة.

 

انضم لمجموعات القراءة:

يتوفر على الإنترنت العديد من الملتقيات والنوادي الإلكترونية الخاصة بالقراءة، يمكنك من خلال الاشتراك بمثل هذه المجموعات الثقافية معرفة آراء القراء بالروايات التي تدرسها، كما يمكنك طرح الأسئلة والمناقشة أو حتى طلب المساعدة منهم بتزويدك بمصادر متنوعة تفيدك عند المذاكرة.

 

دون ملاحظاتك:

إن وُفقْت وكان المساق مع أستاذ جيد، فالإصغاء لهذا المحاضر أمر مهم جدًّا، فهو مَن سيُمدك بالمعلومات التي توضح لك أي الأحداث والشخصيات هي الأهم في الرواية، إضافة لمعلومات أخرى حول الرواية ونقدها، لهذا فتدوين النقاط والملاحظات خلال المحاضرة سيفيدك حتمًا في الإجابة عن بعض الأسئلة النقدية وكذلك زيادة معلوماتك العامة عن الرواية وكاتبها والعصر الذي كتبَتْ فيه.

 

قم بنقد الرواية:

حاول ألا تقتصر قراءتك على معرفة الأحداث والشخصيات، فمن المهم أيضًا أن تناقش وتنتقد هذا العمل لاستخراج مواطن الجمال والضعف فيه، من الجيد أيضًا لو اطلعت على آراء النقاد حول القصة. بعد كتابة نقدك للرواية يمكنك طرح ما توصلت إليه أمام مدرسك لاستفادة من خبرته.

 

شارك في العرض التقديمي:

قد يسأل المحاضر إن كان أحد من الطلاب يرغب في تقديم شرحٍ لأحد فصول الرواية بطريقة العرض التقديمي”presentation”، يتهرب عادة الطلاب من مثل هذه الأمور إما خجلًا أو لعدم رغبتهم في التحضير، لا تتردد أبدًا في المشاركة فهي فرصة لتتميز بعد تقديم عرض تظهر فيه مجهودك، إضافة إلى أن هذه التجربة ستزيد من ثقتك بنفسك.

 

شاهد الرواية مصورة

يوجد العديد من الروايات التي جسدت أحداثها من قبل الممثلين، صحيح أن بعض العروض لم تلتزم بالنص الروائي بشكل كامل إلا أن العقدة والمكان والزمان سيطرح كما في جاء في النص. من خلال التفاعل مع النص ورؤية الأبطال بصورة حية ستتضح لك الأحداث وستكون أقرب لاستيعاب الحبكة بطريقة مشوقة.

 

يعد هذا المساق من المساقات التي تتطلب مجهودًا كبيرًا في البحث والاطلاع، فالأمر لن يقتصر على أحداث الرواية فقط، لهذا أنصحك نصيحة أخيرة حاول أن تُولي أهميةً له منذ بداية الفصل الدراسي.



شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

أضف تعليقك