مؤتمر فاي الأول للبحث العلمي .. إبحار في عالم جديد!

8 أغسطس , 2015

في غرفة واسعة تمتلئ بالكمبيوترات والورق والأقلام، بالقرب من الجامعة الأردنية في عمّان، ستجدهم هناك.
مجموعة من طلبة الجامعات المثابرين، نذروا عطلتهم وأوقات فراغهم من أجل تنظيم مؤتمر للبحث العلمي، مؤتمر عامّ هو الأول من نوعه في الأردنّ، وربما على مستوى الوطن العربي. في تلك الغرفة التي صيّروها مكانَ إقامتهم في الفترة الأخيرة، حلقة من العمل المتواصل، والاجتهاد والنقاشات الحادّة وغير الحادّة، في سبيل مؤتمر فاي الأول للبحث العلمي.

10996062_645265635615996_4248050504427835549_n
“فاي” هو نادٍ شبابي علمي في عمّان يهدف لبناء أساس علمي قوي راسخ، ويستهدف الشباب بشكل رئيسي، يقوم بعمل نشاطات وورشات علمية متنوعة في مختلف المجالات، بالإضافة إلى ترجمة ونشر المقالات العلمية على الإنترنت، وفعاليات ترفيهية أخرى، وهم يقومون في هذا العام بتنظيم مؤتمرهم الأول، عن البحث العلمي.
وينطلق شباب فاي والعاملون في المؤتمر بحسب رئيس النادي أحمد جادالله (وهو طالب طب في السنة الخامسة في الجامعة الهاشمية)، من همّ كبير يدفعهم للعمل من أجل هذا المؤتمر، ألا وهو قلّة الاهتمام والإنفاق على البحث العلمي والعلماء والباحثين لدينا في البلاد العربية وفي الأردن، مع أنّه أساس مهم جدًا إذا أردنا النهوض والتقدّم بأمتنا في مصافّ الأمم.
ويقول أحمد: “هناك ما يزيد عن 1 مليون عالم عربي يعملون كل يوم في شتى المجالات العلمية في أكبر المؤسسات العلمية الغربية، بدلاً من العمل في بلادهم بسبب ضعف الاهتمام والوضع الماديّ السيء للعلماء والباحثين في أوطاننا، ونحن نشارك كوطن عربي بنسبة 0.1% فقط من مجموع براءات الاختراع العالمية.
فعند النظر لكل هذا، إمّا أن نجلس ونتحسر، أو أن نقف وقفة جديّة ونبدأ التحرك! وفاي قرر أن يتحرك ويزلزل مستنقع البحث العلمي الراكد، من أجل نهضة علميّة حقيقيّة”.

ويستضيف المؤتمر ثلّة استثنائية من العلماء والباحثين المتخصصين في مختلف مجالات العلم، كالبروفيسور “شاهر المومني” عميد كلية العلوم في الجامعة الأردنية، والدكتور “سعيد اسماعيل” أستاذ البيولوجيا الجزيئية والفائز بآخر دورة من جائزة “عبد الحميد شومان للباحثين العرب في مجال الطبّ”، والدكتورة “عبير البواب” عميدة البحث العلمي، والدكتورة العالمية “رنا دجاني”، والدكتور “فراس علعالي”، والدكتور “خالد الأصفر”، وغيرهم الكثير.
يُذكَر أنه تمّ في الفترة الماضية استقبال طلبات الراغبين بحضور المؤتمر (بعد نشر صفحته على كافة وسائل التواصل الاجتماعي)، ووصل عدد الراغبين بالحضور إلى أكثر من 1500 شخص من مختلف الأعمار والمجالات، وتم إرسال رسالات التأكيد لأكثر من 400 شخص للحضور.
وسيُقسم المؤتمر الذي تستضيفه “مدرسة اليوبيل” يوم السبت القادم 15-8-2015، إلى قسمين رئيسيين، أولاً: 3 ساعات من المحاضرات التفاعلية حول البحث العلمي بشكل عام، ثانيًا: سيقسم إلى 12 ورشة عملية متخصصة بالتزامن في كل مجال.
وسيتمّ توفير البثّ الحيّ والمباشر لجميع الراغبين بمتابعة المؤتمر وفعالياته كاملةً على قناة النادي الرسمية عبر اليوتيوب.
لمتابعة نادي فاي العلمي
لمتابعة صفحة المؤتمر الرسمية



شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

التعليقات 2 تعليقان

إحسان عمر منذ 4 سنوات

بالتوفيق للجميع. . نعم نتمنى أن تكون مخرجات المؤتمر ذات أبعاد مستدامة بمعنى لا تقف عند حد التوصيات وإنما صياغة اهداف استراتيجية وبرامج تكفل تحقيقها وضبط آليات عمل وتوقيتات الانجاز مع أهمية سيناريوهات بدائل يمكن الرجوع لها ..وتأكيد العمل المشترك بين الشباب العربي في دول العالم في مجال البحث العلمي أتمنى أن يكون هذا المؤتمر خطوة مباركة في رسم سياسات واضحة المعالم للبحث العلمي في الوطن العربي وفقا للمتغيرات والحاجات والأهداف .. أتمنى لمؤتمر كم النجاح

wesam Hassan منذ 4 سنوات

بالتوفيق والسداد لكل العاملين
وحتى لانكون أرقاما..على ورق بكثرة العبارات علينا تحرير المدونات وتفعيل المنجزات على أرض الواقع ^^

أضف تعليقك