8 أسباب ستدفعك لدراسة الهندسة الكهربائية!

10 مارس , 2018

دراسة الهندسة الكهربائية في الخارج

الهندسة الكهربائية هى واحدة من أحدث فروع الهندسة، ويعود تاريخها إلى أواخر القرن الـ 19. وهو الفرع الذي يتعامل مع تكنولوجيا الكهرباء. حيث يعمل المهندسون الكهربائيون على مجموعة واسعة من المكونات والأجهزة والأنظمة، بدءًا من رقائق صغيرة إلى مولدات طاقة ضخمة. والعالم يحتاج الهندسة الكهربائية، ليس هناك نقاش في ذلك، وبالتالي فإن المشكلة الحقيقية هى أين يجب أن تذهب لدراسة الهندسة الكهربائية؟

 هنا سنتعرف على الجواب و 8 أسباب لدراسة الهندسة الكهربائية في الخارج  

 

1– من السهل الحصول على وظيفة بعد تخرجك

طلاب الهندسة الكهربائية من السهل الحصول على وظيفتهم الأولى بسهولة إلى حدًا ما، لأن معظم أرباب العمل يبحثون عن عقول جديدة مع تدريب جيد. فبالتأكيد سيكونوا سعداء للحصول على الشباب الذي يمكن أن تتشكل وفقًا لاحتياجاتهم الخاصة وتحويلهم إلى خبراء. هذا هو السبب أيضًا أن المهندسين الكهربائيين هم الأكثر قيمة في سوق العمل.

 

2- يمكن العمل في بلد آخر

العمل كمهندس كهربائي يخلق الكثير من الفرص في بلدان أخرى. إن قوانين الرياضيات والفيزياء عالمية، ولا تقتصر معرفتك المكتسبة على البلد الذي درست فيه فقط. هناك الكثير من الشركات العالمية التي تحتاج إلى مهندسين كهربائيين، وهم على استعداد لتوظيف أشخاص من بلدان أخرى. أيضًا، معظم تلك الشركات تعمل على المستوى الدولي، الذي يوفر لك خيارات إضافية للسفر أثناء العمل. إلى جانب ذلك، ستحصل على أموال جيدة كذلك.

 

وفيما يلي بعض البلدان التي تقدم درجة الماجستير في الهندسة الكهربائية:  

  • الولايات المتحدة.
  • المملكة المتحدة.
  • ألمانيا.
  • فرنسا.
  • أستراليا.
  • أسبانيا.

 

3-  “الكهرباء” لن يكون التركيز الوحيد الخاص بك

على الرغم من أنه هو العنوان الرئيسي، كونه مهندس كهربائي، ولكن هذا لا يعني أنك سوف تعمل طوال حياتك بتوصيل وفصل الإلكترونيات.

الهندسة الكهربائية لديها ميزة كبيرة أنها تغطي عشرات التخصصات، مما يجعل المجال أكثر مرونة ويقدم لك فرص كثيرة ومجالات متعددة وفي وقت قصير.

 

فيما يلي بعض التخصصات التي يمكن أن تجد أنها مثيرة للاهتمام بالنسبة لك وهى:

  • هندسة ترددات الراديو.
  • معالجة الإشارات.
  • الإلكترونيات الدقيقة.
  • أنظمة التحكم.
  • هندسة الطاقة.
  • الإتصالات السلكية واللاسلكية.

 

4- أعلى مرتبة المدارس الهندسية

أفضل المدارس في العالم توفر أعلى جودة برامج الهندسة الكهربائية. سوف تتعلم أسرارها من أفضل الأساتذة الدوليين، في فصول مجهزة بأحدث التكنولوجيا.

هذه هى بعض البرامج التي تقدمها الجامعات في أعلى تصنيف لتعليم العالي:

  • سكولا سوبيريور سانتانا ، في إيطاليا  – Scoula Superior Sant’Anna in Italy
  • جامعة تشالمرز للتكنولوجيا، في السويد –  Chalmers University of Technology in Sweden
  • جامعة جورج ماسون، في الولايات المتحدة –  George Mason University in U.S
  • جامعة كوك، في تركيا – Koc University in Turkey
  • جامعة ليدز، في المملكة المتحدة – University of Leeds in U.K
  • جامعة ولاية أريجون ، في الولايات المتحدة –  Oregon State University in U.S
  • جامعة ألبورج، في الدنمارك –  Aalborg University in Denmark

 

5- الكثير من خيارات الدراسة بأسعار معقولة

درجة الماجستير في هندسة الكهربائية هى تعتبر الأكثر شعبية في العالم، بعد الماجستير في إدارة الأعمال، ويمكن أن تكون الرسوم الدراسية مرتفعة. ومع ذلك، ليس كل ماجستير الهندسة الكهربائية مكلف. عليك أن تتعرف على الموقع المثالي من حيث السعر والجودة. فأسعار معقولة لا تعني أنك سوف تحصل على تجربة تعليمية رديئة، ولكن يمكن أن تجد الرسوم الدراسية منخفضة لدراسة الهندسة الكهربائية والحصول على درجة الماجستير في بلدان مثل، فنلندا، النمسا، الدنمارك،وبلجيكا أو السويد، وغيرها.

 

6- سوف تطور تقنيات أن تفعل ذلك بنفسك

“تفعل ذلك بنفسك” أو DIY، هى واحدة من الأسباب الأكثر إثارة للدخول في الهندسة الكهربائية. عندما تعرف كيف تعمل الأشياء، عادة ما تعطل بعض الأشياء، يمكن عمل ذلك بنفسك.

وهى ليست مجرد إصلاحات يومية، مثل تغيير المصباح الكهربائي، أو بعض الصمامات، سوف تكون أيضًا قادرًا على التعامل مع مشاكل أكثر تعقيدًا داخل منزلك ومع أصدقائك وعائلتك. وهذا بالتأكيد سوف يوفر لك الكثير من المال.

 

7- سوف تنضم إلى النخبة والعلماء

ربما سمعت عن بعض الناس مثل الكسندر جراهام بيل، مايكل فارادي، هنيرش رودلف هيرتز، نيكولا تيسلا، أليساندرو فولتا، وروبرت واتسون-وات. كل منهم تخصص في الهندسة الكهربائية، وتركوا بصمة وإرثًا كبيرًا في مجال عملهم.

هناك أيضًا  بعض المشاهير في العصر الحديث وكان لهم تأثير في مجال الهندسة الكهربائية مثل، ستيف وزنياك، شريك تجاري لفترة طويلة مع ستيف جوبز. مايك بلومبرج، وهو عمدة نيويورك سابقًا. وقد ساعد كلًا منهم الحدس الذين طوروه لكونهم مهندسين كهربائيين، وتمكنوا من احتلال مكانة عالية في هذا المجال.

 

8- لن يكون مملًا، وكل يوم أدوات جديدة

يتم تعديل المكونات الكهربائية الإلكترونية، كل يوم تقريبًا اختراع جديد، لذلك لن تشعر بالملل أبدًا!

لن تستخدم نفس المكونات لأكثر من 10 سنوات. الأشياء الجديدة متاحة في كل وقت، وسيكون لديك الكثير من التسلية والاختبار لتجميعها.

 

في النهاية – الحصول على درجة الهندسة الكهربائية وتحقيق أحلامك من خلال تلبية متطلبات اللغة الإنجليزية من الجامعة المفضلة لديك.

المصادر:

10 Good Reasons to Study Electrical Engineering Abroad

?What Can I Become If I Study a Bachelor’s Degree in Electrical Engineering

6 Reasons to study Electrical & Electronic Engineering

 



شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

أضف تعليقك