إلى متى والحال مستمر؟

30 ديسمبر , 2010

 لدينا بالمَدرسة مُعلمة لـمادة " التَـربية الإسلامية ", وهي تُدرسنــا منّذ ان كُنا بالصف الخامس والى اليَوم ونحن بالصف التَاسع…يعني خمس سَنوات تقريبًا…وللعلم إنّها لديها خبّرة في التَدريس قدّرها 20 سَنة، ولكن ــ للأسف ــ لا نَجد منها ما نُريد، فهي مُتساهلة كَثيراً مع الطَالبات، أي إذا جاءت الطالبة بدون حل الواجب أو بدون تحضير, لا عقاب لها او حتّى تأنيب، ربما في مُجمل العَام أكثر من 20 حصّة تذّهب سُدى، تجلس فيها للتحدث مع الطالبات في أمُور خارج المَنهج المُقرر، وإذا حضرت المُديرة أو المُشرفة على الفصل، تتغير المعلمة 180 دَرجة…يعني ليس هُناك أفضل منها، أين الضَمير؟ هذا وأيضاً إنّهـآ تُميز بين الطالبات بشكل ٍ مٌبالغ ٍ فيه…يعني هُنآك طالبة مُعيّنة في الفَصل, لدرجة أنها في إحدى الإختبارات كانت تلك الطالبة لا تحّفظ السُورة المُقرر حفظها للأختبار، فجاءت المعلمة وبكل بساطة… سألتها: "ماذا ينقصك" ؟ قالت الطالبة: السُورة, فبدأت المعلّمة بإعطاءها آيةً آية حتى أنهت الطالبة الاختبار، باالله عليكم  أهذا عدل؟ أم…؟ و الذي يَزيد ُ الأمر سُوءً أنها تسمح لتلك الطالبة بالخروج من الفصل مَتى شَاءت، يعني والله الحال سيء جدًا…نحن الآن إذا تعودنا على إهمّال الواجبات والتحضير بحجة أنَّ المُعلمة لا تعاقب، عندما ستأتينا مُعلمة أخرى لن نستطيع التكيّف مع الوَضع بسهولة! كما وأنَّ شرح المعلمة سطحي جداً. ولاتُتعب نفسها في إعطائنا واجب من عندها بل دائمًا تعتمد على الكتاب المَدرسي! مُعلمة مَصالح, أعتقد بأن أغلب المعلمات في أغلب المَدارس هُنَّ من يُقمنَّ بعمل الأنشطة للطالبات، ولكنَّ الحال مختلف مع هذه المُعلّمة العَجيبة! تقول: "الطالبة التي تعمل أنشطة وتعطيني أياها أيتها الطالبات، أمنحها درجة المَشروع كاملة، ولا تُكلِّف نفسها بعمل مَشروع! بالله عليكم قولوا لي، أهذه خبرة عشرين سَنة؟! أهذه معلمة للتربية الإسلامية تفعل هكذا، أين العدل؟ والله تعبنا ونحن نخبرها بهذا الأمر لكي تُحاول تحسين الوضع، وتظل تقول لنا: "إن كنتنَّ لا تحبون حصّتي فيمكنكنَّ الخُروج منها, أنا لا أجبر أحداً عليها…" لا نستطيع قول لها أكثر من ذلك إحتراما ً لها فهي أكبر حتى من أمّي! والحال يزداد سوءً يوّماً بعد يَوم، والذي يَزيد الطين بَلّاً، أنها تُريد إكمال تدريسنا حتى الصف العاشر.    طالبة في الصف التاسع مدرسة حكوميِّة في سلطنة عُمان



شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

التعليقات 16 تعليق

Naema Jemah
Naema Jemah منذ 9 سنوات

دآنَـــة و الله لآ أعــلم مَآ أقُــول و لكن أعتقد أن الوضــع يجب أن يصل إلى الإدآآآآآآرة ،، //نعيــمة//

Avatar
Danah Yaser منذ 10 سنوات

أشكركِ على تواجد رأيك يآ عليآء , واشرتي لنقآط مهمة يجب ان تتجدد في تعليمنآ , ولكن للاسف لا حياة لمن تنادي ,

لكِ الحرية … خذي ما شئتي:) ..
.
شكرا لك حنين ! ويبدو ان الحال ليس في مدارسنا فقط للاسف 🙁

Haneen Asad
Haneen Asad منذ 10 سنوات

يوجد العديد من المعلمات من هذه الفئه..
ومن رأيي انه من المفترض ان تكون معلمه التربيه الاسلاميه هي مثالا للقيم الاسلاميه لكي يقتدي بها الطالبات..

Avatar
علياء محمد قـآئدة العآلم منذ 10 سنوات

دآنـــــة بعد اذنكـ سأقتبس بعضآ ممآ جئت بهـ هنآ (( لن أشير لهويتكـ)) بصريح العبآرة…

Avatar
علياء محمد قـآئدة العآلم منذ 10 سنوات

دانــة نفس المشكلة نعآني منهآ في مدرستنآ – ليست معلمتي- بل معلمة زميلآتي تعرفين أين قد يكمن الخلل؟ما يؤدي لرداءة التعليم في بعض المدآرس في عمآن هو ثقة الكبآر والمسؤولين بالمعلمين ذوي الخبرة 20 سنة مثلاً!! وهم يتجآهلون أن الجيل الحآلي (جيلي وجيلك) لا يصح أن تقف أمامه معلمة من جيل قديم وقديم جداً لا يصح منطقياً المنهج الدرآسي لن يسآير فكر المعلم الذي اعتآد على منآهج التسعينيآت وأوآئل الألفين خذي مثآل معلمة (ولا ولا الحرج لذكرت اسمهآ) هذه المعلمة كبيرة في السن وغير مؤهلة للمنآهج الجديدة لفظة (انترنت) لا تحسن نطقهآ فكيف إذآ جآئت للتحدث عن العولمة أو في ضبط جيل طآئش أو في فهم أفكآر المرآهقآت!!!! يآ جمآعة دعونآ نستقي التربية الإلهية من الرسول الأكرم في حديث لا يحضرني في مجمله يقول (ربوا أبنائكم لزمآن غير زمآنكم!!!!
الحــــــــــــــــــل وآضح ولآ منآزع فيه:
إمـــآ آن تستبدل المعلمآت قديمآت التفكير بأخريآت يفهمن وقآئع مآ يحص حآليآ ويعشن المستجدآت فيه…((وهنآ قد نفقد الخبرة التي تمتلكهآ المعلمآت القديمآت))
وإمــــآ آن تؤهـــل المعلمآت ذوآت الخبرة ليسآيرن مــآ يحدث من تطورآت على السبيل العلمي أو التربوي أو العآلمي…

كلآمكـ دآنة صحيح أتمنى لو يطلع علهـ ذوي القرآر والمسؤولين!!!!! سئمنآ من الصرآخ للهواء ألا يجدر بالذين يناشدون بالتنمية المعرفية والرقي بمستوى الطآلب العمآني والتعليم في السلطنة ألا يجدر بهم أن يعرفوا لمآ الطآلب العمآني لا يتقبل التغيير!!!!!!!!!!!!!!!

Avatar
Danah Yaser منذ 10 سنوات

أشكركِ روآن على مروركِ … و بالفعل ! الحآل اصبح مأسآوي !! و عسى ان نجد َ حلا ً جذّريا ً …. 🙁

Avatar
Danah Yaser منذ 10 سنوات

أشكر جميع من توآجد هُنآ و أبدى رأيه حول الَوضوع ! ….
هنآء : و إن تكلمنآ و تكلمنآ معهآ .. فهي تُردد دآئما ً عبآ{ة حفظنآها ! ” لن تجدو معملة افضل منّي ” !! و لكن العكس صحيح ..
..
صفآء : معلمة ُ تربية إسلآمية ! و ايضا ً غير مُحجبة ! و المفروض ان تكون القدوة و المثل الاعلى ! !! 🙁 سبحآنك يآ رب
..
رهف .: مآ ذكرتبة صحيح … المُديرة و الهيئة الإدآرية دآئما ً مآ ( تــغّــتَر ) بعدد السنوآت التي قضتهآ المعلمة في التدريس … و لا تهتم بأسلوب المعلمة !! و إذا كآنت المعلمة ذآت ضمير ٍ ميّت او بالأصح لآ يعرف ُ الحيآه .. و تتظآهر بالأفضل عند حضور ضيّف ٍ في الحصة .. فكيف ستعرف الإدآرة اسلوب المعلمة و شرحهآ الحقيقي ؟!! …. بالنسبة لإقترآحك فهو جميل وفنحن لآ نقصّر به و أصلا ً المعلمة لآ تكلف نفسهآ في اغلب الاحيآن بشرح الدرس و اعداد الانشطة بل نحن ُ نتكفل بهذآ … أشكركِ …
..
مآريآ و انفآل : تقريبا ً الحآل متشآبه ! مآذا عسآنآ ان نقول .. غير الله يصلح الحآل
..
وئآم … أقترآحكِ اجآبت عنه ُ فآطمة بالضبط! الإدآرة غآلبا ً مآ تلقي اللوم على الطآلبة … لمآ ؟! الله اعلم …:(
..
نور و فآطمة .. شكرا على توآجدكن ورأيكن .. و ان شآء الله يعود الحآل كمآ كآن بل و أفضل ……

.
=)

Rawan Saeed
Rawan Saeed منذ 10 سنوات

لقد أزلتي ما في في العمق من كلام ناقد لحالنا في حصة التربية الاسلامية …
مع العلم حتى يعلمو الأصدقاء انني و دانة في نفس الفصل ..
حصص تذهب سدى … اعمال متعبة للطالبات كل يوم .. الأنشطة نحن نقوم بعملها للمعلمة .. الفقرات الاذاعية للنشاط الي تتكفل به …
صاار الموقف كله مضحك على قدر ما هو حسرة ..
آخر ما قد أقولـ’ه
اللـ’ه يهديها
شكرا لك غاليتي دانة على الطرح

Avatar
فاطمة عبد الحسين ميرزا منذ 10 سنوات

الله يســآعدكم ..
فعلا المعـآنــآت مع بعض المعلمـآت لا تنتهي ..
و مـآ يغيضني فعلا انه عند الشكاية على اي معلمة من هذا النوع ..
تلقي الادارة اللوم على الطلبة ..
و لا تابه باي شكوى ..
..
نحن نعــآني مثلكن من معلمة الفيزيــآء ..
لا تدخل اي معلومة مما تقول لاذهاننا ..
.
…. 🙁 .. ~

Avatar
نور رجب منذ 10 سنوات

أسلوبٌ جيّد عزيزتي, وهذا الأمر يتكرّر دائمًا وللأسف, في مدرستنا “هناك الكثير من أمثلتها”، معلّماتٌ ضميرهن ميّتٌ و تمييزهنّ قاتـل.. أعانكنّ الله.

Avatar
وئام بلهيس منذ 10 سنوات

مرحبا صديقتي دانه.
اليس هناك تدخل من المدير(ة) او الإدارة، نحن كنا نعاني من معلمة انجليزية والحمد لله اوصلنا صوتنا للإدارة وغيرت لنـــآ والحمد لله لدينــآ معلمة رائعة الآن.
انصحك انت وزميلاتك ان تقمن بهذا وان تراسلن الإدارة ولا تنسي ان تدعي سبحانه وتعالى فالملك كله له..
ولكن الأمر المحير انها استاذة تربية اسلامية يجب ان تكون المثل الأعلى للطالبات وللأساتذة الذين يتخرجون ؟….
هذا حال المدارس العربية 🙁
صديقتك وئومة

Anfal Abu Shqeer
Anfal Abu Shqeer منذ 10 سنوات

مثلنا تمااااااااما المثل ينطبق على معلمة الفيزياء

Avatar
مـآريـآ لعـلآم منذ 10 سنوات

و نحـن نعــآني من ذات المشكل في مدرستنا .. و مع الأسـف ليس فقط أستاذة التربية الإسلامية بل أغلبية الأساتذة .. و أهنؤك لأنكـ استطعت إيصال صوتكـ و نداءك إلـى الجميـع ..!!

Rahaf Shama
Rahaf Shama منذ 10 سنوات

الفكرة المقحمة في عقول كثير من الإداريات أن الخبرة أولا ..
لو وضعنا الأمر تحت المجهر لوجدنا أنه بحجة احترام المعلمة واحترام تخصصها واحترام سنها الذي قد يكبر سن المديرة .. يتم التغاضي عن الكثير ..
صحيح .. يجب احترامها .. ولكن للعملية التعليمية أهداف يجب أن تنجز ..
من وجهة نظري تقييم نجاح المعلمة يجب أن يقوم على عدة محاور :
– تمكنها من العلم الذي تدرسه .
– حسن إدارتها للحصة نظاما وزمنا .
– مدى تميزها في إيصال المعلومة وتثبيتها في أذهان الطلبة .

نعاني في مدرستنا من ذات المشكلة ، ولا أدري حلا جذريا أستطيع القيام به كطالبة ، ولكني أظن أنه لو تبرعت أنت وبعض الطالبات بشرح بضعة دروس وإعداد مسابقات بسيطة فيها ، ستراه هي نوعا من النشاط والاجتهاد منكن ، وسيكون لكن مبادرة جميلة تستفدن منها أنت وزميلاتك

دانة .. أنت الصوت الأول من سلطنة عمان .. أتمنى أن تسمعينا المزيد .. ^_^

Safaa Khateeb
Safaa Khateeb منذ 10 سنوات

آه من دروس الدين وآه من مدارسنا ..
لا تعلمين يا دانة انه في الصف الثاني والثالث الابتدائي كان تدرسنا مدرسة ” غير محجبة ” !
اصلح الله الحال ..

Avatar
Hanaa Jawad منذ 10 سنوات

هذّا السيناريو يتكرر في كثير ٍ من الأفلام !

مُعلمة تربية إسلامية أيضاً، التي يجب أن تكُون على دين وخُلق ،
عندي إقتراح / لماذا لا تخبروا المُعلمه بهذا التسيب التي تحدثه ؟
بأسلوب هادئ ورقيق ،

لأننا هُنا لدينا مُشكله طرحناها، ويجب أن نحلها ،
وأهلاً بكِ معنا 🙂

أضف تعليقك