تعرف على أفضل معلمة في العالم

22 مارس , 2016

“اختياري هو انتصار لفلسطين وللمعلمين الفلسطينيين، لا أستطيع الوصف من شدة الفرحة في مكان، وفي مكان آخر ألم للظروف الصعبة التي نعيشها”

هذا ما قالته المعلمة الفلسطينية حنان الحروب التي فازت بلقب أفضل معلمة في العالم، والتي تقدمت للمسابقة الدولية التي تنافس عليها 8 آلاف معلم ومعلمة من مختلف القارات، وتقوم بها مؤسسة “فاركي فاونديشن” التي تُعنى بإيصال التعليم للمناطق النائية ودعم المعلمين ومساندتهم.

ردنا لم يأتي بصاروخ أو بقنبلة نووية، إنما أتى في الميدان بأن نضع فلسطين على خارطة العالم المعرفية الأكاديمية بانتصار أحد معلمينا ضمن فئة المعلمين العشرة الأوائل في العالم.

د.صبري صيدم وزير التربية والتعليم العالي الفلسطيني.

تقول حنان:

“الطفل الفلسطيني يتعرض للعنف بشتى أشكاله، يرى على الشاشات كيف يمارس العنف، وهذا العنف يؤثر على سلوكه ويظهر من خلاله كما يتأثر به، وهذا الأمر وللأسف يشكل عائقًا لنا كمعلمين في الصفوف الدراسية، فاستخدمت اللعب لتغيير هذه السلوكيات ولتجهيز الطالب ليتلقى المعرفة الجديدة، كما قمت بتبسيط المنهاج وجعله أكثر متعة بالنسبة للطالب.

“باللعب استطعت التخفيف من العنف، والقضاء عليه في بعض الحالات، كما استطعت أن أوفر للأطفال بيئة صفية آمنة، نحاكي من خلالها مرحلة الطفولة، اللعبة بحاجة للأدوات، فأصمم ألعابي من أشياء بسيطة، وإن اضطررت أشتريها بتكاليف بسيطة، بهذه المنهجية دخل قائمة أفضل 50 معلم في العالم”.

حنان الحروب هي لاجئة عاشت في مخيم اللاجئين قرب بيت لحم قبل أن تنتقل للعيش في مدينة رام الله، في بداية الإنتفاضة الفلسطينية الثانية، أطلق 5 جنود إسرائيليين الرصاص على زوجها وأطفالها، الذين شاهدوا والدهم مصاباً ويغرق بدمائه مما أدى لدخولهم في صدمة استمرت طويلًا، فما وجدت خياراً أمامها سوى إخراجهم منها من خلال اللعب.




شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

أضف تعليقك