قدوة الصف

20 أكتوبر , 2010

في صباح اليوم قمت باكرا لأذهب الى المدرسة، مهموما لأننا سندرس اللغة العربية، ثالث حصة من يوم الأربعاء، فقد كان قبلها حصتان متعبتان خصوصا أنني لم أنم مبكرا. كان الدرس هو ذات الدرس الذي درسناه مرات ومرات ومرات ولكننا لم نتحسن فيه أبدا، العيب ليس عيبنا ففي درس اللغة الانجليزية ندرس الدرس مرة واحدة ونفهمه ونمضي الى الدرس الثاني وهكذا، كان هذا الدرس هو درس الإنشاء، يعطينا الأستاذ عنوانا  معينا ونكتب عنه، ولكن في هذه الحصة كنت تعبا، وكذلك كان من معي فقررت أن أنتهي من هذا الموضوع بسرعة، فكتبت وبشكل عشوائي ومن دون تركيز الخمسة عشر سطرا التي أرادها منا الأستاذ،  هو لم يرد الا خمسة عشر سطرا، فكتبتها متثاقلاً مُكبّرا للأحرف والكلمات حتى لم يسع في كل سطر إلا سبع كلمات، وما هي إلا عشر دقائق حتى انتهيت منه. رفعت رأسي فإذا بالأستاذ يشرح كيفية الكتابة والتنسيق، نظرت  الى الطلاب فإذا هم يستهزئون به، كلما أخطأ ضحكوا عليه فهددهم بمناداة معلم اللغة الانجليزية ليؤدبنا ! قلت له أنني انتهيت، فأخذ ورقتي وقال استمعوا الى هذا الموضوع، سأقرؤه عليكم بصوت عال حتى تستفيدوا منه، فصحت لا يا أستاذي لا أريدك ان تقراه أمام الصف، ولكنه فعل، بعد ان انتهى من أول فقرة قال مبتسما واثقا، انظروا الى هذا الموضوع، مرتبا ومنظما ومقسما ومهندسا، انظروا اليه واستفيدوا، فلنجعل هذا الطالب قدوة لنا ! أما أنا فقد وضعت رأسي على الدُّرج، قلت لصديقي بالله عليك الا يجب ان يطرد هذا الأستاذ من المدرسة لسخافته، الا يجب ان يأتونا بأستاذ يكون فعلا أستاذا. علمت بعدها لماذا يكره باقي الطلاب حصص العربي والتربية الإسلامية، ولماذا يحبون كل الحصص الاخرى، فإذا اردنا ان نصبح افضل أمة فلنبدأ بمدارسنا، مدارس التربية والتعليم ! يحدث في مدرسة دولية في قطر



شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

التعليقات تعليق واحد

Noor Islem
Noor Islem منذ 6 سنوات

( ضحكوا عليه فهددهم بمناداة معلم اللغة الانجليزية ليؤدبنا ! )
نستطيع ان نجزم بانه مربي اجيال وذات شخصية عظيمة ..

(مرتبا ومنظما ومقسما ومهندسا)
استطيع ان اقول بانه متقن لتذوق جمال حروف اللغة لدرجة انه رأى من موضوع تعبير كاتبه يصرح بالقول ويقول ( فكتبت وبشكل عشوائي ومن دون تركيز الخمسة عشر سطرا التي أرادها منا الأستاذ )

( مدارس التربية والتعليم !)
واستطيع ان اوقع على انها الغيت كوزارة تربية وتعليم واصبحت مجلس لـالتعليم العالي وفقط !

اخي عاصم ~
وفقت في كتابة الموضوع فهو يلقي الضوء على مساحة تعبت ألسننا من التكلم عنها !

أضف تعليقك