كيف يمكنك تحسين خط طفلك؟

26 نوفمبر , 2017

الكتابةُ اليدويةُ جزءٌ من صورتنا الذاتية وتعبيرٌ عن شخصيتنا، مثل الطريقة في الملبس سواءً بسواءٍ؛ فالكتابةُ اليدوية وسيلةٌ ماديةٌ للتعبير عن الأفكار للتواصل مع الآخرينَ.

كلُّ شخصٍ لديهِ أسلوبٌ فريدٌ من نوعه في الكتابة اليدوية، سواء أكانتِ الكتابة اليومية أو توقيعهم الشخصي. حتى التوائم ليس لديهم خط اليد نفسُه.

قبلَ أن نبدأَ في الحديث عن كيفية تحسين الكتابة اليدوية لطفلك، يحسن بنا أن ندرك شيئًا، هو أن خطَّ اليَدِ الجيدُ لا يتعلقُ -بأيِّ حالٍ- بذكاء الطفل ونجاحه في الامتحان؛ ففي الهند مثلًا يميل الآباء إلى فكرةِ أنه إذا كان أطفالهم يُحسِنُونَ الكتابة اليدوية جيدًا فإن ذلك يشير إلى الدقة والاجتهاد والاهتمام في المدرسة. وإذا كان خط اليد سيئًا، يفترض أن هذا الطفل مهملٌ وغير مهتم.

وهذه كلها افتراضات لا أساس لها من الصحة، ومع ذلك فإن الكتابة اليدوية الجيدة مهمة، فتقويم الأطفال يعتمد على الامتحانات الكتابية؛ فخط اليد المقروء يجعل من السهل تصحيح أوراق الإجابة.

والخبر السار هو أن الكتابة اليدوية يمكن تحسينها مع ممارسةٍ منهجية، ويتطلب الكثير من الصبر من الوالدين.

هناكَ خصائصُ للكتابة اليدوية، كالآتي:

– التباعد المنتظم أو غير المنتظم بين الحروف.

– شكل معين من الحروف، على سبيل المثال، الشكل المستدير.

– متوسط حجم الحروف وسمكه.

 

6 طرق سهلة لتحسين الكتابة اليدوية لدى طفلك

– الكتابة مع السرعة الصحيحة: بعض الأطفال يستغرقون وقتًا طويلًا لإنهاء كتاباتهم، في حين أن آخرين يريدون السرعة؛ لذلك ضع جدولًا زمنيًّا لطفلك للكتابة.

– تعزيز الأصابع والمعصم: في بعض الأحيان يحدث أن عضلات وأعصاب يد الطفل تكون ضعيفة خاصة قبل الخامسة من العمر؛ مما يجعل من الصعب الإمساك بالقلم بالشكل الصحيح، لذلك هناك العديد من الأنشطة التي يمكن أن تساعد على تعزيز أصابع الطفل والمعصم لسيطرة على عقد القلم الرصاص جيدًا، وتشمل هذه الأنشطة، لعب الرمال، اللعب مع كتل خشبية، استخدام الملاعق والشوك، والتلوين.

– خط المعلم: جودة خط المعلم أو ولي الأمر مؤثرة جدًّا؛ فيجب أن يكون على إلمام بمبادئ الخط؛ لأن الطفل يأخذ خط معلمه نموذجًا للكتابة، ويَحتذيه.

– عدم الضغط على الطفل: من المهم أن تبقى هادئًا عندما تساعد طفلك على تحسين خط يده؛ فالإصرار على تغيير الأشياء بين عشية وضحاها ليس الحلَّ وليس واقعيًّا؛ لذا أنت مندوبٌ إلى أن تمنحَ طفلَكَ قسطًا كافيًّا من الراحة وتوفير مناخٍ خالٍ من التهديد والتأنيب أو الخوف.

– جعل الكتابة متعة بالنسبة له: إشراك الأطفال في بعض الألعاب والأنشطة الكثيرة للاهتمام يمكن أن تحسن بشكل مباشر الكتابة اليدوية، ومن هذه الأنشطة، توصيل النقاط ببعضها، وكلمات الألغاز (puzzle words).

– نوعية أدوات الخط: تحسين الكتابة اليدوية لطفلك يرتبط بالأدوات التي يستخدمها، مثل القلم والورق، شكل القلم وحجمه ينبغي أن يكون مناسبًا للطفل، ويحسِّن خط يده.

 

في النهاية لتحسين الكتابة اليدوية لدى الطفل ينبغي أن تسمح مناهج التعليم بتطوير مهارة الخط في بداية مرحلة الدراسة.



شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

أضف تعليقك