خمسة كتب تفتح لك شهية جديدة في التعليم

6 مارس , 2018

إن الإنسان الميت هو الذي كَفَّ عن التعلم واكتساب الخبرات.. ولهذا ترون أننا محاطون بالموتي الأحياء طيله الوقت.

أحمد خالد توفيق.

 

نتخرج في الجامعة، ثم ندخل سوق العمل، ونجد أننا توقفنا عن تعلم الجديد ومتابعة ما يستجد من العلم، ولا نكاد نجد الوقت لنراجع ما تعلمناه، ولا يعفينا أن نكون من المدرسين والعاملين في المجال التعليمي أن نكف عن قراءة كلِّ ما يستجد في المواد التي نقوم بتعليمها وطرق تعليمها، مما يساعد على القدرة على الشرح، وهو القاعدة العلمية الواسعة التي يجب على المعلم التمتع بها عن الموضوع الذي سيقوم بإعطائه.

 

وبرأيي الخاص أن الكتب أفضل وأسهل وسيلة يمكن أن تساعد أي شخص في تطوير مهاراته والاطلاع على مفاتيح بعض العلوم في حال كانت الجامعة أو المعاهد خيارًا لا يتناسب مع الوقت والعمل، وخصوصًا أن التدريس هو العمل الذي يستهلك قدرًا كبيرًا من الجهد والوقت الذي لا يبقِي للمدرِّس الكثير كي يكون قادرًا على استهلاك ما تبقى لديه من طاقة عقلية في التعلم وحضور الدورات، حتى لو كانت على الإنترنت.. وهناك بعض الكتب التي صيغت بأسلوب لطيف للغاية وغير متعب، بل ممتع كذلك، وتفتح للقارئ آفاقًا من الأفكار الجديدة والمتعددة.

 

1 – مهارات الإلقاء – طارق سويدان:

هذا الكتاب ليس مخصصًا للمعلمين فقط، بل هو لكل مدرِّب وشخص عليه أن يقِفَ مرة، ويلقي كلمة، أو يقوم بعرضٍ تقديمي أمام لجنة أو مجموعة من الأشخاص، بمعنى آخر هو لكل شخص يعمل.

 

تشكل حركات الجسد ونبرة الصوت أثرًا كبيرًا في إيصال الفكرة بشكل صحيح وكامل للمتلقي؛ وعلى ذلك فإن تَعَلُّم الطرق الصحيحة والمؤثرة للإلقاء والوقوف في الصف وكيفية الانتقال من فقرة إلى فقرة وجذب انتباه الأطفال يعتبر من أولويات أي مدرِّس، وفي هذا الكتاب يقدم لنا طارق سويدان الكثير من الإرشادات والأفكار التي يمكن الاستعانة بها وتنفيذها في الصف أو في أي مكان آخر تريد أن تقدم فيه.

 

2 – التدريس والتدريب الإبداعي:

لكي تكون متميزًا في أي مجال تخوضه عليك أن تكون مبدعًا وتفكر خارج الصندوق وتبتكر الكثير من الطرق والوسائل التي لم يتطرق إليها أحد من قبلك؛ كي تستطيع أن تجذب الجمهور إليك، هذا الكتاب يساعدك من خلال تقديم عدد كبير من الألعاب والتمارين التي تفتح لك آفاقًا كبيرة في العمل، وأعتقد أن الفائدة الكبرى من هذا الكتاب هي أنه يعطي المدرس خططًا بديلة كثيرة.

 

فكم هي عدد المرات التي واجهتَ فيها موقفًا صعبًا من الطلاب خلال الدرس، ووجدت أنهم لا يقبلون فكرة الاستماع لك، وأخذ درس جديد؟.. أو وجدتَ أنهم يشعرون بالملل، ويحتاجون إلى ما يُساعدهم على تنشيطهم ليعودوا إلى جو الدرس بهمة ونشاط؟.. لا بد أنها مرات كثيرة كنتَ بحاجة إلى خطة بديلة في أثناء الدرس أو فاصل منشط ولو لخمس دقائق.. هذا الكتاب يعطي الكثير من الأفكار الرائعة والمهمة التي يمكن أن تسجل ما يفيدك منها على دفتر تحتفظ به معك، وتفتحه لترى ما يمكن أن تنفذ منه.

مزية أغلب ما ورد في هذا الكتاب هو بساطة ما تحتاجه لتنفيذ التمارين المذكورة فيه والمغزى الذي يتضمنه كل تمرين.

 

3- ادرس بذكاء وليس بجهد – كيفين بول:

غالبًا ما يُقدَّم هذا الكتاب على أنه للطلاب وليس للمعلمين، لكني بوصفي معلمةً حصلتُ على فائدة كبيرة منه من خلال المحتوى الثري الذي يحتويه هذا الكتاب.

 

ففي البداية ذكر حقائق حول الدماغ وآلية عمله وكيفية استقبال المعلومات وحفظها في الذاكرة واستردادها وقت الامتحانات، وأساليب المراجعة والمذاكرة.. وبما أننا أمام جيل ليس له جَلَد على القراءة، وخصوصًا الكتب الطويلة، وربما يشعر الطالب في الإعدادية بالملل من هذا الكتاب، فلا تدري كم سيكون هذا الطالب شاكرًا لك أن تعلمه كيف يذاكر دروسه وكيف يكون قادرًا على الحفظ بشكل أفضل ومن خلال الدروس تقدم له أساليب متنوعة وممتعة في المذاكرة.

 

4 – حكايات كفاح – كفاح فياض:

لا شيء أجمل من القصص؛ لتحفز الطلاب، وتعطيهم الدروس التي تريدون إيصالها لهم، ولا شيء أفضل من قصص نجاحات واقعية لأشخاص وشركات واجهوا الكثير من الصعوبات في حياتهم حتى وصلوا إلى شهرتهم التي نراهم بها: بيل جيتس – شركة كنتاكي – نستله – ليغو…الخ..

في هذا الكتاب يتتبع الكاتب مسيرة حياة هؤلاء الأفراد والشركات التي أنشؤوها منذ البداية حتى التألق، والوقت الذي تمت كتابة الكتاب فيه، وسيكون من الممتع أن تأخذ من حصتك خمس دقائق تحكي لهم إحدى هذه الحكايات؛ كي يعرفوا أن طريق النجاح محفوف بالصعوبات التي يذللها الإصرار ومعاودة المحاولات.

 

5 – لماذا لا يحب التلاميذ المدرسة – دانييال ويلينغهام:

من أهم الكتب التي قرأتها مؤخرًا مع أنه قد يكون الأصعب والأكثر دسامة بينها، فهو يحتاج إلى عقل متفرغ وورقة وقلم تسجل عليها أهم الأفكار التي تجدها فيه، ويتناول تسع مبادئ معرفية مع التطبيقات التدريسية التي تتناولها، فهو لا يكتفي بإعطاء أفكار نظرية بل أفكار تطبيقية أيضًا.

 



شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

أضف تعليقك