جامعة أوكسفورد كيفية الالتحاق، والمنح المقدمة

25 فبراير , 2016

النشأة والتاريخ:

تقع الجامعة بمدينة أوكسفورد بالمملكة المتحدة (إنجلترا)، ويرجع تاريخ إنشائها لعام 1865، ولكن بعض الباحثين يرون أن تاريخ إنشائها يرجع للقرن الحادي عشر، وهي بذلك تعد أقدم جامعة بالعالم الغربي في أوروبا.

هي الجامعة الأولى بالمملكة المتحدة، ويبلغ عدد الطلاب الأجانب بها نحو 20% من إجمالي الطلاب، وتشتهر بالعمل الأكاديمي في مجال التنمية المستدامة وحماية البيئة، كما حققت الجامعة العديد من الإنجازات الغير مسبوقة حيث حصلت عام 2003 على لقب التجارة النزيهة لدورها الكبير في زيادة الوعي بقضايا التجارة الدولية، كما حصلت على جائزة جولد إيكو كامباس تقديرًا لجهودها في تحقيق الاستدامة.

كما تم اعتماد ما يقارب 75% من أبحاثها على المستوى الدولي وفق أخر تقييم للأبحاث من قبل الحكومة الإنجليزية، وحصلت أيضًا على لقب أفضل جامعة حديثة في إنجلترا ولمدة اثني عشر عامًا على التوالي في دليل جامعات صن داي تايمز.

بين أروقة الجامعة:

تمتلك أوكسفورد 38 كلية مستقلة ذاتية الإدارة و6 قاعات خاصة بها، جميع الكليات تقبل كلًا من الرجال والنساء، أقدم كليات الجامعة هي: كلية الجامعة، كلية باليول وكلية ميرتون، حيث تم تأسيسهم جميعًا في القرن الثالث عشر. وكلية تمبلتون الأخضر، التي وُجدت عام 2008 بعد دمج كلًا من الكليتين: كلية الأخضر وكلية تمبلتون هي الأحدث في الجامعة.

كلية سانت كاترين التي تستوعب كلًا من طلاب المرحلة الجامعية وطلاب الدراسات العليا، لديها حاليًا أكبر عدد من الطلاب (788)، في حين بعض القاعات الخاصة بالجامعة لديها أقل من 100 طالب يدرس بها.

التعليم عن بعد بأوكسفورد:

التعليم عبر الإنترنت والتعلُّم عن بُعد في جامعة أوكسفورد، تقدم الجامعة طرق جديدة ومبتكرة للجميع بين التعلم والتعليم وأيضًا لإمكانية التفاعل مع المعلمين والطلاب حول العالم ومن خلال التسجيل على واحدة من البرامج التي تقدمها الجامعة على شبكة الإنترنت، سوف تشعر بالراحة والاستمتاع بالدراسة من أي مكان وفي أي وقت عبر الإنترنت.

ويمكنك أن تختار من بين ثلاثة اختيارات: (دورات قصيرة الأمد – دورات طويلة الأمد – دورات مهنية).

كيف تلتحق بالجامعة؟:

يوجد مركز المعلومات للقبول في الجامعة يقع في 55 شارع ليتل كلارندون – يفتح عادة من الساعة 9 صباحًا وحتى الساعة 5 مساءً، من يوم الإثنين إلى يوم الجمعة، للمساعدة في الإجابة على الأسئلة حول كيفية التسجيل لدرجة البكالوريوس أو الدراسات العليا التي تقدمها جامعة أوكسفورد.

كما تتطلب الجامعة التقديم الإلكتروني للتقديم في أغلب برامجها ولا تسمح بالتقديمات الورقية، إلا في حالة عندما لا يكون هناك خيار التقديم الإلكتروني عبر الإنترنت وفي حالات استثنائية أخرى حيث أنه لا يمكنك التقديم عبر الإنترنت.

المنح المقدمة من أوكسفورد:

تم إنشاء برنامج المنح من قبل مركز أوكسفورد للدراسات الإسلامية لإتاحة المجال للخريجين للالتحاق بدراسة تعود بالفائدة على العالم الإسلامي.

oxford-zayed-mosque

مركز اوكسفورد للدراسات الإسلامية هو مركز مستقل معترف به في جامعة أوكسفورد. تم تأسيس المركز عام 1985 من أجل تشجيع الدراسات العلمية للإسلام والعالم الإسلامي، لمعلومات أكثر، يرجى زيارة الموقع الالكتروني لمركز اوكسفورد للدراسات الإسلامية.

تغطي المنحة 100% من رسوم الجامعة والكلية، إضافة إلى مساعدة لتغطية تكاليف المعيشة (بما لا يقل عن 13,863 جنيه استرليني) وتستمر المنحة طوال فترة البرنامج.

خريجو أوكسفورد:

أشهر الخرجين من الجامعة هم (ستيفن هوكينغ – ديفيد كاميرون – بنظير بوتو – أنديرا غاندي – توني بلير – جون لوك).

هذا وتعد جامعة أوكسفورد ثاني أفضل جامعات العالم حسب التصنيف العالمي لأفضل الجامعات الدولية على مستوى العالم لعام 2015، حسب أبحاث أكبر المؤسسات العالمية المتخصصة التي اتخذت معايير شديدة الدقة لتقوم بهذا التصنيف.

والمعايير العلمية التي تم التصنيف بناء عليها ومن خلالها تم تطبيقها على كل الجامعات الدولية في العالم كالتالي:
– معيار البحث العلمي يصل 30 % من التقييم الكلي، ويتم بناءً على عدد الأبحاث المنشورة لكل جامعة ومدى جودتها وقيمتها العلمية.

– معيار الإستشهادات وتأثير الأبحاث 30% من التقييم الكلي حيث يقيم مدي السمعة التي تنالها الأبحاث وتأثيرها على الوسط العلمي وعدد المرات التي تم فيها الاستناد للبحث كمرجع.

– معيار النظام التدريسي ويأتي هذا المعيار في المركز الثاني حيث درجته 30% من المجموع الكلي للتقييم، ويقيم هذا المعيار البيئة التعليمية في الجامعة ومستوى الأساتذة الأكاديمي وطبيعة العلاقة ما بين الطلبة والأساتذة.

– علاقات الجامعة الدولية ودرجة هذا المعيار 7.5% من إجمالي المجموع الكلي للتقييم، وينظر هذا المعيار إلى عدد الطلاب الأجانب بالجامعة ومدى قدرة الجامعة على جذبهم من مختلف أنحاء العالم، كما ينظر إلى مدى مشاركة الجامعة في أبحاث علمية دولية.

– وأخيرًا معيار دخل الجامعة الناتج من الأبحاث العلمية والابتكارات الحديثة ويأخذ 2.5 %من إجمالي المجموع الكلي.


الموقع الإلكتروني للجامعة



شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

أضف تعليقك