استشارة زدنيالدراسة في تركيا

ما العمل عندما يقول الموظف التركي “سيستم يوك”؟!

لعلك ستضطر وأنت تعيش في تركيا أن تخرج من بيتك لقضاء معاملة في الجامعة أو في أي دائرة حكومية كالتسجيل للإقامة، وتعطي لنفسك لقضاء هذه المهمة ساعة أو ساعتين على الأكثر، وتذهب بكامل عدتك وقد رتبت جميع أوراقك لتقدمها للموظف وتنهي معاملتك وتذهب لمتابعة بقية مهامك اليومية، لتتفاجأ بأن الموظف يخبرك بكل هدوء “سيستم يوك”، بمعنى أن النظام معطل ولا يمكنك تنفيذ مهامك هذه اللحظة، عد في وقت لاحق!

وللعلم فإن هذه الجملة من أكثر الجمل انتشارًا في تركيا وأسهلها على لسان الموظفين العمومين في الدوائر الرسمية، والهدف منها هو تخفيف الضغط على الموظف لأن معظم الموظفين الأتراك لا يستطيعون العمل تحت الضغط، فيلجئون إلى هذه الكلمة لعلمهم أن ستخفف عنهم من أعداد المراجعين وتتيح لهم الفرصة للعمل بتركيز أكثر، فتجد الموظف بعد قوله لهذه الكلمة يتوقف عن العمل فترة من الزمن ليتأكد المراجعون أنهم إن انتظروا في هذا الوقت فإنهم يضيعون وقتهم هباء بلا فائدة، وبعد فترة قصيرة يعود ليكمل عمله لأنه لا يستطيع أن يقطع عمله فترة طويلة.

لمواجهة هذه الكلمة، ما عليك إلا أن تتجلد بالصبر وتنتظر حتى تنهي معاملتك وتنجزها لأن حيلة الـ “سيستم يوك” لن تنتهي! ولا تسمح لها أن تشتت وقتك وجهدك بلا فائدة.

حسن أبو مطير

باحث فلسطيني من قطاع غزة ، درست الهندسة الكهرباية و اكملت مرحلة الماجستير في الجامعة الإسلامية بغزة ، حاليا حاصل على منحة الحكومة التركية لاكمال الدكتوراة في هندسة أنظمة الطاقة و التخزين، عملت في فلسطين و تركيا على تطوير المشاريع الصغيرة و الريادية للشباب و تطوير قطاع التدريب المهني. أعيش حاليا في تركيا محاضر جامعي وكاتب مهتم بالبحث في أنظمة الطاقة وريادة الأعمال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى