مدينة آخن الألمانية

26 أغسطس , 2021

ما هي إيجابيات وسلبيات مدينة آخن؟

بصراحة، مدينة آخن من أجمل المدن التي سكنتها في ألمانيا .. ولكن هذا يبقى مجرد رأيي..

 فأكثر ما يُعجبني في آخن هو: 

  1. جامعة آخن ، تحظى بسمعة مميزة جداً في ألمانيا وهذا قد يساعدك هذا في التعرف على شباب طموح مميز يبحث عن جامعة مميزة راقية.
  2. آخن مدينة صغيرة نسبياً، ولهذا يُمكنك أن تصل إلى أماكن كثيرة بالدراجة الهوائية أو بالحافلة بشكل بسيط ولست بحاجة أن تغير حافلة لأكثر من مرة حتى تصل المحاضرة ـو العمل.
  3. آخن تقع على حدود بلجيكا وهولندا، وبالتالي يمكنك أن تستمتع بزيارة سوق الثلاثاء في هولندا مشياً على الأقدام أو زيارة إحدى المتنزهات في بلجيكا متى شئت 🙂
  4. الأسعار في آخن ليست غالية، خاصة إذا حصلت على سكن طلابي، فتأجير الغرفة يكلف 220 يورو على الـأكثر للشخص الواحد .. بالنسبة للمتزوجين تبدأ الأسعار من 350 يورو.
  5. المركز الإسلامي في آخن نشيط نسبياً، ويأتيه أحياناً العلماء من العالم الإسلامي مثل د.عمر عبدالكافي، الشيخ ناصر الأحدب وغيرهم .. ويصلي فيه مسلمين من مختلف البلاد الإسلامية ومن مختلف التوجهات وبالتالي، يمكن للإنسان أن يتعرف على الكثير من الأشخاص ويجد لنفسه مجتمع عربي ومسلم في بلاد الغربة.
  6. تقع آخن بالقرب من العديد من المطارات الدولية، مثل مطار كولون، مطار دوسيلدورف .. وحتى فرانكفورت فإنه لا يبعد أكثر من 3 ساعات .. كما وبإمكانك السفر من مطارات بروكسيل في بلجيكا فهي قريبة أيضاً.

أما السلبيات:

1- أسوء شيء في آخن، هي صعوبة الجامعة وسوء التدريس، وأحيانًا بسبب كثرة الطلاب لا توجد رحمة، فالأعداد هائلة ولا يهتمون بكل طالب .. وبالتالي يجب أن تدخل الجامعة والامتحانات وكأنك في حرب، وإن سقطت 3 مرات في امتحان ما فيمكن أن تطرد بسرعة.

2- رُبما صغر مدينة آخن أحياناً يجعل البحث عن عمل أصعب من مدن أخرى مثل ميونخ، هامبورغ ودوسيلدوف وكولن.

شاركنا رأيك

مقالات متعلقة

أضف تعليقك