مقالات موسمومة بـ "عقبات"

26 أغسطس , 2021

دراسة الطب .. بلا حزم لا تكون

أنا حائرة ومترددة في ترك جامعتي لأذهب وأدرس الطب في ألمانيا .. فماذا تنصحني؟ بصراحة موضوع الطب حساس جداً جداً، فإذا ...

أقرأ المزيد

البوم الصور

خواطر

2 أكتوبر , 2021

بُرج السُكر

ربما من أجمل الأمور التي توفر لأم تدرس من الجامعة في الغربة، هي الحضانة والروضة، وكما يكتبون من عمر ( ...

أقرأ المزيد

2 أكتوبر , 2021

هل أنا المناسبة للمكان المناسب؟

في الفترة التي سبقت حصولي على خمسة طلبات وتحديد مواعيد للمقابلة لمكان تدريب في مختبرات مركز السرطان الألماني تمهيدًا لمشروع ...

أقرأ المزيد

2 أكتوبر , 2021

خواطر باحثة علمية

لأستاذة العزيزة: علياء كيوان Buy cheap Viagra online أشكر كثيرًا اهتمامك بمعرفة كيف تفاعل الطلبة مع الحالات المرتبطة بـمقالاتك. وأود ...

أقرأ المزيد

2 أكتوبر , 2021

فن التعريف عن شخصيتك !

بعد فصلين تقريبًا من مرحلة الماجستير رويت ما مريت  خلالهما من مصاعب، تغلبت عليها بالتصميم وتعليم بدأته عفوًا أن أقول من ...

أقرأ المزيد

مقالات مختارة

في 4 خطوات .. كيف يمكنك تعلم اللغات من المنزل؟!

يستمتع الكثير من الناس بـ تعلم اللغات حتى إنها تغدو هواية عند البعض، وهؤلاء يتعلمون فقط لحبهم للغات واستمتاعهم بتعلم كل يتعلق بتعبيرات وكلمات اللغات الجديدة. ولكن ماذا إذا غدت رحلة التعلم جدية، فوجد الإنسان نفسه بحاجة لتعلم لغة ما ...

اقرأ المزيد

ماما أنا أشتاق إليك وقت دوامك

كم هزتني هذه العبارة وأنا أسمعها من فم بنت لم تتجاوز سنتها الخامسة… خمس سنوات كنتُ شاهدةً فيها على نوبات من البكاء والتوسل، وعبارات لا تصدق أن قائلها قد يكون طفلًا يرتجي أمه للبقاء معه، وأدركت حينها كم أصبحت الحياة ...

اقرأ المزيد

ميليشيا الحوثي تستخدم الطالبات في الصراع السياسي باليمن

وضعًا استثنائيًا تعيشه 25 ألف طالبة يمنية موزعات على مدارس الطالبات في العاصمة اليمنية صنعاء؛ بسبب تداخل أوضاع الحرب والسلطة القمعية التي تمارسها ميليشيا الحوثي وصالح بحق أبناء المدينة الخاضعة لسيطرتها. فريق “شبكة زدني” زار عدة مدارس بالعاصمة صنعاء، ورصد ...

اقرأ المزيد

زدني البداية

حينما تملك موهبة الكتابة، فأنت محظوظ جدا، وحينما تحظى كتاباتك بالعناية وتجد فضاءا تنشر فيه مقالاتك، فهو أمر لرائع جدا، يجعلك تعبر عن مايختلج في ذهنك وخبايا مشاعرك وأفكارك، تتشارك فيها مع القارئ.  صوت الطلبة الذي كان أول فضاء الكتروني أكتب فيه مقالة كانت بعنوان ” إقامة ابن رشد…صداع يومي“، لخصت المقالة الأوضاع المزرية التي كان يعيشها الطلبة بهذه الإقامة الجامعية بولاية سيدي بلعباس غرب الجزائر، والمشاكل التي كانوا يصادفونها يوميا مع التنظيمات الطلابية التي كانت تدعي خدمة الطالب، ولكنها كانت تفعل عكس ذلك، ولاتفكر إلا في مصلحتها الشخصية، وما شجعني على كتابة هذا المقال هو أنني كنت في قلب الحدث، وأحد الطلاب ممن عانوا الويلات والمآسي جراء كل هذا.  تسمية جديدة دخلت الخط، من صوت الطلبة إلى زدني، رؤية جديدة وآفاق أوسع، أطلقت العنان لقلمي الذي قرر أن ينطلق نحو الإبداع والكتابة، الشعار الذي حمله الموقع “طلبة في حضارة القلم”، رؤيته للمستقبل وتصوره للطموح، الوصول إلى مدد من أبناء القلم، وأبناء العلم، والأدب، والمثقفين وغيرهم، لبناء مجتمع عربي أبناؤه متناهون في التفكر والتدبر، متناهون في التحضر، أصحاب رؤى وأصحاب فعل.  شبكة زدني للتعليم ليست مجرد موقع الكتروني تنشر فيه مقالات، بل هي صرح ثقافي وإبداعي يفجر فيه المبدعون طاقاتهم ومواهبهم، فهي تجمع بين التلاميذ والطلاب والأساتذة معا، ليكتبوا ويتناقشوا بينهم، ويتبادلوا الأفكار، إضافة لذلك فهي تدعم كتاب القصة القصيرة والشعر والخاطرة،  للصغار أيضا مساحة مخصصة لهم للتعبير والكتابة، وهذا ماشجعني على الانضمام إلى هذا الصرح المميز والملهم الذي يهدف إلى الرقي بالتعليم في الوطن العربي، هو أن من أسسه اسم كبير في الوطن العربي،إنها الأستاذة الكاتبة أروى التل.  حينما شاركت في أول جائزة لشبكة زدني للتعليم، كان الأمر مميزا حيث شاركت بمقالة عن طفلة كفيفة تفوقت في دراستها، ولم تمنعها إعاقتها من رفع راية التحدي، وتذليل الصعوبات، ونلت فيها المركز الثالث بتصويت الجمهور، عشت لحظات رائعة، لأنني اعتبر زدني هو متنفسي الذي أستطيع من خلاله نقل كل مايتعلق بي كطالب، من هموم وأراء ووجهات نظر ويوميات وتجارب تعليمية مختلفة، ...

اقرأ المزيد